جمع عينات زمزم
Tue ۲ جمادى الأولى ۱٤٤۰ﻫ ۸-۱-۲۰۱۹م

ماء زمزم الماء المبارك – دراسة في معالم مكة

ماء زمزم، يعتبر ماء زمزم من أعظم المياه علي وجه الأرض وأكثرها بركة عند المسلمين وذلك استشهادا بقول النبي صلي الله عليه وسلم (خير ماء علي وجه الأرض، ماء زمزم فيه طعام الطعم وشفاء السقم)،

الراوي: عبد الله بن عباس المحدث: المنذري المصدر: الترغيب والترهيب الجزء أو الصفحة:2/200 حكم المحدث: رواته ثقات 

تعمل شركة مكيون كشركة وطنية داخل العاصمة المقدسة على ابراز معالم مكة المكرمة والمحافظة على التراث الثقافي بها لذا نقدم لقارئنا الكريم نظرة عامة حول أحد مزايا مكة المكرمة التي لا يخلو من عشقها قلب كل مسلم على وجه الأرض

تسمية زمزم إلام ترجع؟

والكثير يعلم قصة نبع زمزم مع السيدة هاجر وولدها إسماعيل عليهما السلام، حينما دعا إبراهيم ربه وقال (رَبَّنَا إِنّيِ أَسْكَنْتُ مِنْ ذُرَّيَّتِي بِوَادٍ غَيْرِ ذِي زَرْعٍ عِنْدَ بَيْتٍكَ اَلْمُحَرَّمِ رَبَّنَا لَيُقِيمُوا الصَّلاةَ فَجِعَلْ أَفْئِدَةً مِنَ النَّاسِ تَهْوِي إلَيْهِمْ وَاَرْزُقْهُمْ مِنَ اَلثَّمَرَاَتِ لَعَلَّهُمْ يَشْكُرُونِ) (سورة إبراهيم “37”).

والذي جعل السعي بين الصفا والمروة سبع أشواط من أهم مناسك الحج وذلك تكريماً للسيدة هاجر

لكننا في هذا المقال سوف نتحدث عن زمزم من زاوية أخرى عبر العناصر التالية

فوائد زمزم

يقول ابن القيم رحمه الله: “لقد جربت أنا وغيري من الاستشفاء بماء زمزم أمورا عجيبة، واستشفيت به من عدة أمراض فبرأت بإذن الله، وشاهدت من يتغذى به الأيام ذوات العدد قريبا من نصف الشهر أو أكثر ولا يجد جوعا ويطوف مع الناس كأحدهم وأخبرني أنه ربما بقي عليه أربعين يوما وكان له قوة يجامع بها أهله ويصوم ويطوف مرارا”(22).

ومن أهم فوائد هذا الماء المبارك عند الشرب منه أن دعاء صاحبه مستجاب أياً كان دعائه، وفي رواية عن النبي صلي الله عليه وسلم-عن جابر -رضي الله عنه-قال: قال رسول الله-صلي الله عليه وسلم:-(ماء زمزم لما شرب له).

وهناك فوائد عظيمة لماء زمزم تتجلى فيها قدرة الله وعظمته، حيث توصلت العديد من الدراسات إلى فعالية ماء زمزم في القضاء على السموم بالجسم، وشفاء الأمراض بالإضافة إلى احتوائه على العديد من العناصر الغذائية والمعادن المفيدة لصحة الإنسان.

ومن العجيب في هذا الماء المبارك أنه يخالف طبيعة أي ماء أخر فهو لا يحتوي حتى علي جرثومة واحدة لأنه نقي وطاهر 100%، والعجيب أيضاً في هذا الماء أن أي شيء تأخذ منه ينقص على عكس ماء زمزم الذي كلما أخذت منه زاد عطاءه.

أرقام حول زمزم

لا تكف بئر زمزم عن ضخ المياه بأمر ربها بمعدل يصل إلى 11 لتر / ثانية، وفي أقصى معدلاته يصل إلى 18.5لتر/ثانية

تبدأ رحلة الماء المبارك منذ وقت ضخه من البئر مباشرة بواسطة مضختين هائلتين تعملان بالتناوب على مدار 24 ساعة يوميا.

ترسل من فورها إلى مشروع الملك عبد الله بن عبد العزيز لسقيا زمزم في منطقة كدي بدفع آلي عبر أنابيب مخصوصة بغية المحافظة على ماء زمزم الرقراق ليشق طريقه إلى أفئدة مريديه.

أما المسجد النبوي فيسافر إليه الماء المبارك يوميا وينقل عبر صهاريج مجهزة بمواصفات قياسية يبلغ معدله 150,000لتر في الأيام العادية و400,000 لتر في المواسم.

ويقدم الماء المبارك في حافظات معقمة ومبردة يبلغ عددها 40,000 حافظة في الحرمين موزعة بعناية في أوردة الحرمين وأروقتهما،

كما أن الحافظات مزودة بأكواب بلاستيكية للشرب يصل عدد المستهلك منها أكثر من 2,000,000 كوب يوميا تستعمل لمرة واحدة حرصا على الصحة العامة للزوار والحجاج كما تحفظ في أقفال خاصة من أعلاها لتحمي ماء زمزم من العبث والتلوث والميكروبات.

كما تغسل الحافظات وتنظف على مراحل بصورة احترافية ودورية في المحطات الخارجية المخصصة لذلك.

مشربيات وسبيل زمزم

وتنتشر في باحات وزوايا الحرمين مشربيات ونوافير ثابتة للشرب تغطي جميع أماكن المصلين في المسجد الحرام والمسجد النبوي كما توضع في المواسم خزانات لشرب المياه المبردة.

وقد خصص سبيل زمزم الكائن بالجهة الشرقية من ساحة المسجد الحرام لتعبئة الجوالين تخفيفا على المصلين والزوار.

حاويات زمزم المتجولة

واستحدثت حاويات وقرب ماء زمزم المتجولة لخدمة المناطق المزدحمة كصحن المطاف، كما تقدم رئاسة الحرمين الشريفين تسهيلا على المصلين عبوات منقاة صغيرة توزع في المسجد الحرام عند المطاف وفي الصف الأول وفي مصلى الجنائز ويقدر الاستهلاك اليومي من ماء زمزم في المسجد الحرام بــ 700,000 لتر وفي المواسم بــ 2,000,000 لتر يوميا.

مختبر زمزم

وحرصا على سلامة ماء زمزم وخلوه من الملوثات والمكدرات البكتيرية تؤخذ عينات عشوائية من الحافظات والمشربيات والخزانات على مدار الساعة للتأكد من سلامته في المختبر المخصص لذلك ويصل عدد العينات إلى 100 عينة يوميا

الحديث عن بئر زمزم وعجائبه لا يخلو أبداً من التشويق، لذلك حاولنا قدر المستطاع تغطية هذا الموضوع في هذا المقال بناءً على دراسات سابقة واحصائيات وتقارير حول هذا الماء المبارك لخصناها لكم في موقع مكيون.

المصادر :-

تقرير مصور 

مركز دراسات وابحاث زمزم